التخطي إلى المحتوى

أنواع السرطان

مرض السرطان أصبح خطر داهم يهدد حياتنا وخاصة مع تقدم العمر، ولكن هناك بعض الإحصائيات الصحية العالمية، التى أقرت مجموعة من أنواع السرطان ستكون أكثر تزايداً فى جيل الألفية الثانية والثالثة. تعرف من خلال هذا التقرير على أنواع السرطان المتوقع تزايدها،، لتكون أكثر حذراً…

أنواع السرطان المنتشرة
أخطر أنواع السرطان

 

تم نشر دراسة على الجريدة الامريكية الالكترونية ” the Lancet Public Health ” بعد بحث وتحليل استمر 20 عام حول تشخيص مرض السرطان وسط البالغين من العمر ما بين  25-84 عام،وكانت النتيجة أن هناك تزايد في نسبة الإصابة بمرض السرطان في الفئة العمرية من بين 25-49 عام، وخاصة أنواع مرض السرطان المتعلقة بالسمنة.

ومن بين 12 نوع من أنواع مرض السرطان المرتبطة بالسمنة، أظهرت الدراسة أن هناك 7 أنواع سرطان هى التى كانت أكثر ارتفاعاً وتزايداً بين الشباب وهى :

أنواع مرض السرطان الاكثر انتشاراً

  1. سرطان القولون
  2. سرطان المستقيم
  3. سرطان بطانة الرحم
  4. سرطان الكلى
  5. سرطان البنكرياس
  6. سرطان المرارة
  7. سرطان الدم

ولكن السؤال هنا : ما هو سبب التزايد ؟

بالرغم من عدم تركيز تلك الدراسة التى أجريت على أسباب تزايد هذه الأنواع من الكانسر، إلا إنها إفترضت إن هذا التزايد قد يرجع إلى زيادة الوزن والسمنة بين الامريكيون. و وفقاً لمركز ” CDC ” المختص بالسيطة على الامراض والوقاية منها، قد تبين إنه فى الفترة ما بين 1999 – 2016 ارتفعت نسبة انتشار السمنة في الولايات الامريكيه من 13.9 ٪ إلى 18.5 ٪ بين الأطفال والمراهقين، ومن 30.5 ٪ إلى 39.6 ٪ بين البالغين. وهذه النسب أظهرت أن زيادة الوزن أو السمنة يمكن أن تكون هى سبب تزايد نسبة خطر الاصابه ببعض أنواع مرض السرطان.

هل يجب أن تقلق بشأن ما أقرته هذه الدراسة حول أنواع مرض السرطان المتوقع تزايدها ؟

في حين إنه لا يمكن لنا منع مرض السرطان بشكل جذرى، إلا أن هذه الدراسة بالتأكيد تُشير إلى مدى خطورة زيادة الوزن والسمنة بشكل عام. فكل ما يمكننا فعله هو الوقاية والحفاظ على صحتنا ومراقبة زياده الوزن بشكل مستمر، واتباع انظمة غذائية صحية أساسها الفواكه والخضراوات. والابتعاد قدر الامكان عن تناول الوجبات السريعة ” فاست فود” مع تعزيز النشاط البدني وممارسة الرياضة بشكل مستمر.

قد تكون تلك النصائح غير جديدة بالنسبة لك، ومجرد نصائح مكررة سمعتها من قبل كثيراً، ولكن إن كنت لن تهتم بها في السابق، فنظن إنه بعد هذه الدراسة حول أنواع السرطان المتوقع انتشارها وتزايدها بسبب السمنة، ستكون نظرتك للأمر مختلفة تماماً. حفظنا وحفظكم الله من الأمراض، وأنعم علينا وعليكم بتمام الصحة.