التخطي إلى المحتوى

قضت محكمة جنايات كفر الشيخ “الدائرة الرابعة”، اليوم الإثنين،برئاسة المستشار حسام محمد صالح، رئيس المحكمة والدائرة، وعضوية المستشارين محمد السيد عبده، وعصام خليفة، وسكرتارية محمد خليفة، ومحمد صبحي، وبحضور علي إيهاب عبدالتواب، وكيل النيابة، حضوريًا بمعاقبة سائق توك توك، وعامل، بالإعدام شنقًا، وذلك لاتهامهما بخطف طفل وإلقائه حيًا بترعة منشية ناصر.وذلك في أحداث القضية رقم 10940 لسنة 2020 جنايات مركز شرطة بيلا، والمقيدة برقم 2643 لسنة 2020 كلي كفر الشيخ.

كان المستشار أشرف علي ربيع، المحامي العام الأول لنيابة كفر الشيخ الكلية، أحال كل من “أحمد.م.ز.ع”، 29 عامًا، سائق توك توك، و”توكل.ز.ع.ا”، 51 عامًا، عامل، إلى محكمة جنايات كفر الشيخ.

ووفق قرار إحالتهما للجنايات فإنهما في يوم 29 أكتوبر 2020، بدائرة مركز شرطة بيلا، قتلا عمدًا مع سبق الإصرار، المجني عليه الطفل عبدالرحمن فاروق علي إبراهيم، 11 سنة، ويقيم بقرية إبشان، التابعة لمركز بيلا، وذلك بأن بيتا النية وعقدا العزم على قتله، وأعد لذلك الغرض شريط لاصق، ورباط من القماش، واستدرجاه إلى المكان الذي التقوا فيه مع الطفل.

وأوضح القرار أن المتهمين عمدا إلى تكميم فم الطفل بشريط لاصق، واقتياده عنوة إلى مكان الواقعة، وبعد وصولهم إلى مكان الواقعة،وكبلا قدميه برباط من القماش وألقياه حيًا في ترعة منشية ناصر، قاصدين بذلك إزهاق روحه، فيما اقترنت تلك الجناية بأخرى بأنهما في الزمان والمكان ذاتهما خطفا الطفل المجني عليه عنوة عن طريق التحايل والإكراه.
وبحسب أوراق القضية وقرار إحالة المتهمين لمحكمة جنايات كفر الشيخ، أنهما استدرجا الطفل إلى منطقة نائية، من خلال إيهامه بتعليمه صيد الأسماك، مستغلين صغر سنه في ممارسة هوايته المفضلة صيد الأسماك، وكان الخطف مصحوبًا بطلب فدية قيمتها 500 ألف جنيه، مقابل إطلاق سراحه.

موضوعات متعلقة

غداً .. انقطاع مياه الشرب بدسوق بكفر الشيخ 

توريد 168 ألف طن قمح لصوامع وشون كفر الشيخ